ملتقى جامعة الأزهر

عزيزي الزائر/عزيزتي الزائرة يعلن ملتقى جامعة الازهر عن انطلاق مسابقة افضل عضو ومنها العديد من الجوائز القيمة كروت واشراف وجوائز نقدية اغتنم الفرصة واثبت وجودك يرجى التكرم بتسجيل الدخول ان كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب بالانضمام الى اسرة الملتقى سنتشرف بتسجيلك
king
ادارة المنتدى/ حمــادة



 
الرئيسيةغزةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
جامعة الازهر بغزة
 خدمات طلاب جامعة الازهر
افتح قلبك فضفض وقول شو مابدك
اتصل بادارة ملتقى جامعة الازهر
تابع الملتقى على الفيس بوك

شاطر | 
 

 يا شام:قصيدة تصف تاريخ الاسلام بأكلمه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شام
ازهري نعتز به

ازهري نعتز به


انثى
عدد المشاركات : 2502
العمر : 27
مكان السكن : دير البلح
التخصص : تاريخ
الهواية المفضلة : المطالعة =التنس
صور بمزاج العمدة :
بلدي :
وسام العضو :
جامعة الازهر

نقاط : 4176
تاريخ التسجيل : 09/06/2009

مُساهمةموضوع: يا شام:قصيدة تصف تاريخ الاسلام بأكلمه   الخميس يونيو 09, 2011 12:29 pm

يا شام يا معقل الإسلام ما ركضت - - - بلق الخيول ومد الظل أفنان
إذا تضاءل هـذا الحب عن بلـد - - - فـفي مرابعـكم فيء و أكنان
تالله ما الغوطة الغناء منيتـنا - - - وفي مسارحها للحسن غزلان
ولا صبا بردى يسبي مشاعرنـا - - - لكـنما حـبكم دين و إيمان
من البراق أصول الحبّ قد بزغـت - - وقد أضاءت لها بصرى وحوران
إذا سرى الطيف منكم وانثنى سحراً - - - يهيج بالقلب للإسراء عنوان
لله حـبٌ ، رسـول الله أسسـه - - - و هل لنا غيره أس و أركان
وقـام من بعده الصديق يـورده - - - والشرق والغرب نيران وصلبان
دع ليلة الغار فالقـرآن خلـدهـا - - - تقاصرت همم عنها وأزمان
والروم قد أثخنت في الفرس عن حنق - - فالشام قلب وباقي الملك جثمان
حـلاوة النصـر لا زالت تـداعبهـا - - - ونشوة النصر في الطغيان طغيان
لكن قلب هرقلَ واهـن وجـل - - - تصارعت فيه أنوار وأوثان
لديه من سابق الأخبار عـن سـلفٍ - - - من النبوات آيات وبرهان
شمس الـرسالة هـذا حين مطلعهـا - - - فلتبتهج بسنا الرحمن أكوان
والله يختـار مـما شـاء مرسلـه - - - والخلق ليس لهم رأي ولا شان
والملك في فـرع إسـماعيل منتقـل - - - حتماً ولو كرهت روم ويونان
تـلا كتـاب رسـول الله في أدب - - - وقال للروم والأرصاد حيطان:
هذا الرسول الـذي كنـا نؤملـه - - - فالعين نائمة والقلب يقظان
وهذه الشام للمبعوث عاصمـة - - - للسيف ظل وللزيتون أغصان
إن اتبعنـاه فـالدنيـا لنـا تبـع - - - وسائر الناس خدام وولدان
وإن أبيـنا فـأمـر الله غـالبنـا - - - وملكنا ضائع والسعي خسران
نعمْ هرقلُ لقـد أسـمعتَ ذا صمـم - - - لو كان للقوم آذان وإذعان
أبت بطارقة الرومـان مـوعظـة - - - وغلّ أحلامهم كبر وبهتان
والكبر ما كان في طياتـه حـسـد - - - فشر وادٍ تردى فيه إنسان
إلا ضغاطر إن الله أكـرمـه - - - و قال : يا قوم إن الحق فرقان
محمد نحن في الأسفـار نـعرفـه - - فكيف يوبقنا في الكفر نكران
تواتـرت عندنـا أنبـاء بعثـتـه - - فالخلق ينتظرون الإنس والجان
لولاه ما هاجر الأحبار واصطبـروا - على لظى يثرب والشام أجنان
[size=18]وللـنبـوة أعـلام إذا نشـرت - - - أصغى وأبصرها بكم وعميان
وحي يصدق بعضاً بعضـه أبـداً - - - توراة موسى وإنجيل وقرآن
بكى هرقل ولكن كـان ذا جلـد - - - وقال قولـة نصح وهو لهفان
يا أيها الروم إن لم تسلمـوا فلنـا - في الصلح خير وبعض المر حلوان
وملك أحمد حـد الشمس مبلغـه - - والترك من جنده والصين أقنان
وسوف تسجد روما وهي صـاغـرة - - - مهما تقادم أجيال وأزمان
قالـوا: أندفع للأعـراب جزيتنـا - - - أبناء هاجر هم للروم عبدان
فقال: يا ليتني عبدٌ لأعسفهم مُلكـاً - - - ولا ملك لي فيكم ولا شان
وكنت ألثم من خير الورى قدمـاً - - - يحيى بقبلتها روح ووجدان
ثم انثنى من وراء الـدرب مكتئبـاً - - - إذ أقبلت لجنود الله فرسان
وكان ما كان مما الدهـر سجلـه - - - وشاهدت آيه حمص وبيسان
وأورث الله أرض الأنبـيـاء لنـا - - - والسيف للسيف أكفاء وأقران
ملاحـم الحق واليرمـوك رايتهـا - - فاضت بها من روابي الشام شطآن
جئنا صقوراً على شقـر مضمـرة - - وهم على الدهم يوم الروع غربان
قد انتضينا سيوف الحـق ليس لهـا - - في النقع إلا جسوم الروم أجفان
وللبطـولات أصـداء مـزلزلـة - - - سارت بها في فجاج الأرض ركبان
فمـا تظـن بـجيش في ذؤابتـه - - - أصحاب بدر وسيف الله أركان
مـلائك الله بالإرعـاب تنصرهـم - - - لهم من الذكر أحراز وأحصان
هم أمة الحمـد والتكبير ديدنـهم - - - إذا علوا شرفاً أو لاح علوان
وفي النهـار ليوث لا يسـاورهـا - - غمر وهم في ظلام الليل رهبان
كانت دمشق تـرى هـذا وتسمعـه - - كذاك أصغت لقول الحبر جولان
والشام بالشوق قد أخفت شماتتها - - - والحب يوقده للصب كتمان
يا شام قد لاحت البشرى على ظمأ - - واستشرف الفجر أكمام وسيقان
حان اللقاء فتيهي وارقصي جـذلاً - - - فموكب الشوق للأعراس بستان
أبو عبيدة والتقـوى تجللـه - - - هشت لملقاه آكام ووديان
وعانقته دمشق وهي غـارقـة - - - في سكرة الحب والمشتاق نشوان
قالت ألا أرتوي من مبسم سقطت - - - منه فدى لرسول الله أسنان
هذا العفاف وهذا الزهد أذكـرني - - يحيى الرسول فقل لي كيف أزدان
ياحبـذا النـور نور الله يغمـرني - - - وحبذا الجند جند الله من كانوا
ما الشام قبلك إلا مقبر خـربٌ - - - تناثرت فيه أشلاء وأكفان
نور من الـرحمة المهـداة مقتبس - - - أضاء والشام أدغال وغيران
نادى بلال فأبكى الشام قـاطبـة - - - الصوت مختنق والحلق غصان
أثار ذكرى رسول الله فـانتحبت - - - وهل لذكرى رسول الله سلوان
لم يستطع لاسمه لفظاً وحـق لـه - - إذ لوعة الحزن في الأحشاء نيران
وهامت الشام شوقاً أن تـرى عمر - - هو الزعيم وهذا الصحب أعوان
يا شام قد أقبل الفاروق فابتهجـي - - فالجو من عبق الفاروق ريان
والأرض تهتـز رعباً من جلالـته - - ومن مهابته في السحب رعدان
سكينة الحق تعلـو وجهـه أبـداً - - - فلا يواجهه في الدرب شيطان
أستغفر الله هـل شعري يحيط بـه - - وصفاًولو أن هذا البحر ديوان
وهو الذي طالما جادت فـراستـه - - - رأياً فوافقه بالوحي قرآن
صحابة المصطفى خير الورى أثـراً - - ما رام منـزلهم إنس ولا جان
لهم أحاديث في الإخلاص لو قرئت - - على الجلاميد أمست وهي كثبان
لولا الرسول لمـا كانـوا أسـاتذة - - والناس من حولهم للمجد صبيان
لولا الرسول لمـا كانـوا عباقـرة - - - فالوحي للفطرة الصماء بركان
هـم الهداة الأُلى من نـور حكمتهم - - - عم الحضارة إنصاف وعرفان
يا فاتح القدس إن القدس قد سلبت - - وغالها بعدكم " ليفي" و" دايان"
محض العداوة للإسلام يـجمعهـم - - - وهم من الكفر أصناف وألوان
كل القداسات داسوها بأرجلهـم - - - باسم السلام وكم ذلوا وكم هانوا
أين التسامح أين العدل إن صـدقوا - - - أين المواثيق هل للكفر ميزان
تلك الشعارات زيف يخدعون بـه - - - وهم على الظلم والعدوان أخدان
الله والنـاس والتاريـخ يلعنهـم - - - فهم على الذل أعيار وأنتان
يا شام معذرة زاغ الحديث بنـا - - والهم في النفس أشتات وأشجان
واتل الرثـاء على الأطـلال مفتتحاً - - (لكل شيء إذا ما تم نقصان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ˆ~ح ِ ـلوة الحِ ــلوآآتˆ~
۩ஜ۩ مراقبة ادارية ;ஜ°
۩ஜ۩ مراقبة ادارية ;ஜ°


انثى
عدد المشاركات : 8613
العمر : 22
مكان السكن : أينم ــآ يكــوون الح ـــب...الرآح ـه...السع ــآده
التخصص : ثانوية عامة
الهواية المفضلة : الضـــحك والفرفشه
صور بمزاج العمدة :
بلدي :
وسام العضو :
جامعة الازهر

نقاط : 12186
تاريخ التسجيل : 04/08/2010

مُساهمةموضوع: رد: يا شام:قصيدة تصف تاريخ الاسلام بأكلمه   الجمعة يونيو 10, 2011 6:43 am

رووووعه

دم ــتي ودآآم تم ــيزكــ







تتقلَبْ الحيَـآه
وتتقَلبْ القلوبْ معهآ

الكثَير نخسرًهمْ في أبسَط الأمور
رغَم أنها لآ تستحق !
ليسَ لأننآ على خطأ .’ بل لأنهَم هم من يريَدونْ هذآ …

والقليَل جداً ( يقَدرون ) الظرَوف
ويمنَحونآ كل العَذر .. !
في الغيَآب

الذي ( يُحبك ) لَن يًكونْ محتآج ل - شَرحك !
والذيً يريَد أن - يَكرهكْ ) سيَكرهْك ” من دونْ شَرح . .


]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
يا شام:قصيدة تصف تاريخ الاسلام بأكلمه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى جامعة الأزهر :: الاقسام الادبية :: •° ملتقى الخواطر والشعر.. °• ..-
انتقل الى: